احنا شباب مصر


فى سبيل حرية مصر
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
Mohammad Yousuf Abuzeid (((we are young Egypt))) 100%
استعمل خاصية البحث قبل الطلب _ ضع موضوعك بالقسم المناسب _ حافظ على جمال الموضوع _ لا للردود العشوائية _ احترام جميع الاعضاء _ وتزكر دائما _ احترام قانون المنتدى

شاطر | 
 

 فضل العشر الأوائل من ذي الحجة في الكتاب والسنة :

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 521
نقاط : 1255

مُساهمةموضوع: فضل العشر الأوائل من ذي الحجة في الكتاب والسنة :   الثلاثاء نوفمبر 01, 2011 5:45 pm

فضل العشر الأوائل من ذي الحجة في الكتاب والسنة :


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
العشر الاوائل من ذى الحجة قربوا
فحبيت انقلكم الموضوع دة

1- أقسم الله عز وجل في كتابه لشرفها وعظمها قال -تعالى-: "والفجر وليال عشر" قال ابن كثير -رحمه الله-: "المُراد بها عشر ذي الحجة" كما قاله ابن عباس وابن الزبير ومجاهد وغيرهم وقال تعالى " ويذكروا اسم الله في أيام معلومات " قال ابن عباس "أيام العشر" – وهى جملة الأربعين التي واعدها الله عز وجل لموسى عليه السلام "وواعدنا موسى ثلاثين ليلة وأتممناها بعشر".


2- وفى البخاري وغيره أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: "ما من أيام العمل الصالح فيها أحب إلى الله من هذه الأيام (يعني العشر)، قالوا: "يا رسول الله، ولا الجهاد في سبيل الله؟" قال -صلى الله عليه وسلم-: "ولا الجهاد في سبيل الله، إلا رجل خرج بنفسه وماله فلم يرجع من ذلك بشيء". وقد دل الحديث على أن العمل في هذه الأيام العشر أحب إلى الله من العمل في أيام الدنيا كلها من غير استثناء شيء منها، وإذا كان أحب إلى الله فهو أفضل عنده. وروى قدر المضاعفة في روايات مختلفة منها أنه يضاعف إلى سبعمائة؛ قال أنس بن مالك : "كان يُقال في أيام العشر بكل يوم ألف يوم، ويوم عرفة عشرة آلاف"قال الحافظ بن حجر في الفتح: "والذي يظهر أن السبب في امتياز العشر من ذي الحجة لمكان اجتماع أمهات العبادة فيه وهى الصلاة والصيام والصدقة والحج، ولا يتأتى ذلك في غيره".


3- وفيها يوم عرفة الذي أقسم الله -عز وجل- به في كتابه فقال: "والشفع والوتر" فهو الشفع وهو الشاهد لقوله -صلى الله عليه وسلم- "الشاهد يوم عرفة والمشهود يوم الجمعة" (الترمذي وأحمد)، وهو أفضل الأيام ففي الحديث "أفضل الأيام يوم عرفة" (ابن حبان في صحيحه)، وهو يوم مغفرة الذنوب والتجاوز عنها والعتق من النار والمُباهاة بأهل الموقف؛ ففي الحديث"ما من يوم أكثر من أن يعتق الله فيه عبيداً من النار من يوم عرفة، وأنه ليدنو ثم يباهى ملائكته فيقول ما أراد هؤلاء " (صحيح مسلم)
يغفل كثير من المسلمين عن فضل هذا اليوم الذي عدّه بعض العلماء بأنه أفضل أيام السنة على الإطلاق حتى من يوم عرفة، قال الإمام ابن القيم -رحمه الله-: "خير الأيام عند الله يوم النحر وهو يوم الحج الأكبر" كما في سنن أبى داود "أن أعظم الأيام عند الله يوم النحر ثم يوم القر" ويوم القر هو اليوم الحادي عشر للاستقرار في منى.


ما يستحب فعلة فى هذة الايام :


1 – المحافظة على فرائض الصلوات، والإكثار من نوافلها، لما في الحديث القدسي : (( وَمَا تَقَرَّبَ إِلَيَّ عَبْدِي بِشَيْءٍ أَحَبَّ إِلَيَّ مِمَّا افْتَرَضْتُ عَلَيْهِ وَمَا يَزَالُ عَبْدِي يَتَقَرَّبُ إِلَيَّ بِالنَّوَافِلِ حَتَّى أُحِبَّهُ )) رواه البخاري.

2- الصدقة و فضلها عظيم و يدل على ذلك قول الله تعالى : (( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا أَنْفِقُوا مِمَّا رَزَقْنَاكُمْ مِنْ قَبْلِ أَنْ يَأْتِيَ يَوْمٌ لَا بَيْعٌ فِيهِ وَلَا خُلَّةٌ وَلَا شَفَاعَةٌ وَالْكَافِرُونَ هُمُ الظَّالِمُونَ )) [البقرة/254]

3-بر الوالدين ، وصلة الأرحام ، قال الله تعالى : (( وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلاَهُمَا فَلاَ تَقُل لَّهُمَآ أُفٍّ وَلاَ تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلاً كَرِيمًا )) [الإسراء:23] .
4- التوبة النصوح ، وحسن الإنابة ، ، قال تعالى : (( إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ )) [البقرة:222].

5 - الإكثار من ذكر الله تعالى ، وتكبيره ، وتلاوة القرأن الكريم ، قال تعالى : (( وَاذْكُرُوا اللَّهَ كَثِيرًا لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ )) [الأنفال/45]

6 - الصيام ، فإن صيام تسع ذي الحجة وإن لم يثبت فيها دليل بخصوصه في العشر ، لكنه من أفضل الأعمال الصالحة التي حث عليها النبي صلى الله عليه و سلم ، فيكون استحباب صومها مستفاداً من عموم الأدلة ، واستحب صومها كثير من العلماء، ولاسيمايوم عرفة الذي يكفِّـر صيامه السنة الماضية والقادمة .

7 - الحج والعمرة ، وهمامن أفضل الأعمال ، فعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : (( الْعُمْرَةُ إِلَى الْعُمْرَةِ كَفَّارَةٌ لِمَا بَيْنَهُمَا وَالْحَجُّ الْمَبْرُورُ لَيْسَ لَهُ جَزَاءٌ إِلَّا الْجَنَّةُ )) متفق عليه .

8- الحرص على الأضحية وعدم التهاون فيها ، لعظم أجرها عند الله تعالى ، عَنْ أَنَسٍ قَالَ : ضَحَّى النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِكَبْشَيْنِ أَمْلَحَيْنِ أَقْرَنَيْنِ ذَبَحَهُمَا بِيَدِهِ وَسَمَّى وَكَبَّرَ وَوَضَعَ رِجْلَهُ عَلَى صِفَاحِهِمَا .


فمن عجـز عن ذلك كله


9- فالأمر بالمعروف والنهـي عن المنكر ،فليكف أذاه عن الآخـرين ففي ذلك أجر عظيم و عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرٍو رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : (( الْمُسْلِمُ مَنْ سَلِمَ الْمُسْلِمُونَ مِنْ لِسَانِهِ وَيَدِهِ وَالْمُهَاجِرُ مَنْ هَجَرَ مَا نَهَى اللَّهُ عَنْهُ )) متفق عليه و اللفظ للبخاري

منقول و الله اعلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://egypt20.kalamfikalam.com
Admin
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 521
نقاط : 1255

مُساهمةموضوع: رد: فضل العشر الأوائل من ذي الحجة في الكتاب والسنة :   الثلاثاء نوفمبر 01, 2011 5:46 pm

مع تحيات ادارت المنتدى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://egypt20.kalamfikalam.com
 
فضل العشر الأوائل من ذي الحجة في الكتاب والسنة :
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
احنا شباب مصر :: الـمـنـتـدي الإســلامــى-
انتقل الى: